رحيل الكاتبة البرتغالية أغوستينا بيسا لويس

رحيل الكاتبة البرتغالية أغوستينا بيسا لويس

رحلت يوم الإثنين 3 يونيو 2019 الكاتبة البرتغالية أغوستينا بيسا لويس، في بورتو عن 96 عاماً، والتي تعد واحدة من أشهر كاتبات جيلها لكنها كانت تعيش بعيداً عن الأضواء منذ عشرين عاماً. وقال الرئيس البرتغالي مارسيلو ريبيلو دي سوسا، في بيان “هناك شخصيات تعجز الكلمات عن وصف ما تعنيه لنا. أغوستينا بيسا لويس هي واحدة منها”. وأضاف أن هذه الكاتبة، التي فازت بجائزة كامويس للعام 2004، وهي أرقى جائزة أدبية في اللغة البرتغالية، “تنتمي إلى البرتغال الأبدية” التي وصفت تحوّلاتها بدقة كبيرة.

ولدت أغوستينا بيسا لويس عام 1922 في أمارانتي (شمال)، واستقرت في بورتو العام 1950. ونشرت حوالى 40 رواية، أشهرها “العرّافة” (العام 1954). وتتضمن أعمالها أيضاً سيراً ذاتية ومسرحيات ومذكرات. وقد حولت العديد من رواياتها إلى أفلام سينمائية من جانب المخرج البرتغالي مانويل دي أوليفييرا.

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
Close Menu