مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية تحتفي بالشاعر قاسم حداد في 31 أكتوبر الجاري

مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية تحتفي بالشاعر قاسم حداد في 31 أكتوبر الجاري

بمناسبة صدور كتاب ” عزلة الملكات وعلاج المسافة” للشاعر البحريني قاسم حداد تحتفي مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية بالشاعر قاسم حداد الفائز بجائزة الشعر في الدورة السابعة (2000 ـ 2001) عبر أمسية شعرية وحفل توقيع للكتاب وعرض فيلم “هزيع الباب الأخير” للمخرج خالد الرويعي.

وذلك مساء يوم الخميس 31 أكتوبر 2019 في مبنى مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية بشارع الرقة بدبي.

وتأتي هذه الاحتفالية بالشاعر قاسم حداد تأكيداً لدور الشعر في الحياة كقيمة وجدانية تحرص مؤسسة العويس الثقافية على منحها المساحة الأميز عبر تكريم الشعراء والأدباء والمفكرين، فقد اتسم شعر قاسم حداد بالجدة والابتكار والتنوع في الأشكال والمضامين، والرؤى والأفكار التي تعكس خصوصية تفرده في رؤيته الشعرية، ولانتصاره للنزعة الإنسانية التي ترى ضرورة التصدي لكل أنواع القهر والظلم وفضح القوى التي تعمل لتقييد حريات الإنسان أو تهين كرامته.

وكانت مؤسسة العويس الثقافية قد طرحت كتابها الجديد ” عزلة الملكات وعلاج المسافة” للشاعر البحريني قاسم حداد ضمن سلسلة (الفائزون) التي تصدرها المؤسسة حسب خطتها التي تعمل على نشر كتاب لكل فائز بالجائزة من كتبه النافدة أو الجديدة، ويأتي هذا الكتاب الشعري الجديد لقاسم حداد مؤكداً على تفرد تجربته  التي تشكلت في منطقة الخليج العربي في الربع الأخير من القرن العشرين، حيث دعا من  خلال قصيدته إلى تكريس رؤية جديدة تتعامل مع الحياة بصورة إنسانية عصرية، واضعاً في الاعتبار التطورات المعرفية التي يمر بها إنسان العصر.

كما يعد فيلم “هزيع الباب الأخير” للمخرج خالد الرويعي والذي يرصد سيرة قاسم حداد في السياق الاحتفائي بشاعر كبير، وتدور أحداثه عن سيرة الإبداع في تجربة قاسم حداد، حيث يتحدث في الفيلم عن تجربته ونظرته للكثير من المحطات الابداعية والانسانية والحياتية، يشارك في الفيلم الروائي أمين صالح والفنان خالد الشيخ والفنان جبار الغضبان والفنان عباس يوسف، والفنانة نسرين شريف.

والفيلم الذي تمتد مدته إلى 64 دقيقة يأخذنا إلى عوالم مختلفة في مسيرة حداد الشعرية، وقد فاز الفيلم مؤخراً بالعديد من الجوائز كان آخرها جائزة «أورينوس» للأفلام في ايطاليا عن أفضل فيلم وثائقي، كما سبق له الفوز بجائزة التميز في مهرجان كلكتا السينمائي الدولي، كما فاز الفيلم بالجائزة البرونزية في مهرجان جوائز سبوت لايت للفيلم الوثائقي الذي أقيم في مدينة أتلانتا بالولايات المتحدة الامريكية، وفاز أيضا بالجائزة الذهبية في جوائز الأفلام الدولية المستقلة بكاليفورنيا. إذ وصل مجموع جوائزه إلى 11 جائزة من مختلف دول العالم.

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
Close Menu