( فضاءات الخيام ) فكر و فن في مؤسسة العويس الثقافية

( فضاءات الخيام ) فكر و فن في مؤسسة العويس الثقافية

 ( فضاءات الخيام ) معنى و مغنى كانت العنوان العريض لأمسية فكرية فنية أقامتها  مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية بدبي مساء الخميس 2 ابريل 2009 ، وذلك بمناسبة صدور ترجمة عربية جديدة لرباعيات الخيام أنجزها الشاعر الاماراتي محمد صالح القرق. شارك في الامسة نخبة من النقاد والمبدعين حيث تحدث في القسم الأول من الأمسية أ. د. عبد الواحد لؤلؤة عن رباعيات عمر الخيام في الترجمات العالمية ، ثم تحدث أ. د. محمد رضوان الداية عن القيمة الفكرية لرباعيات الخيام وأهميتها وقدمت أ. د. فاطمة البريكي دراسة تحليلية بعنوان رباعيات الخيام .. ترجمة محمد صالح القرق “واختتم أ.د. عمر عبد العزيز بمداخلة تحت عنوان  “ترجمان للخيام وليس مترجماً له ” القرق الذي جمع الحُسنين في تعاطيه مع الخيام”، وأدار الندوة أ.د. محمد عبد الله المطوع عضو مجلس أمناء المؤسسة، الذي قدم درعاً تذكارية للقرق في نهاية الندوة. ثم انتقل الحضور إلى قاعة المسرح  لمتابعة الأمسية الفنية حيث غنت المطربة السورية سهير شقير بصوتها العذب الشجي مقاطع من رباعيات الخيام لكوكب الشرق السيدة أم كلثوم التي ترجمها الشاعر أحمد رامي والتي لاقت اسحساناً كبيرأً لدى الجمهور ، ثم غنت شقير مقاطع مختارة من أغنيات( هو صحيح الهوى غلاب ، لسة فاكر،  أنساك ) ترافقها في ذلك فرقة التخت الشرقي. وفي نهاية الحفل قدم الدكتور محمد المطوع درع مؤسسة العويس الثقافية للفنانة سهير شقير متمنياً لها دوام النجاح.

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
Close Menu