رحيل المسرحي السوداني يحيى الحاج

رحيل المسرحي السوداني يحيى الحاج

توفي يوم الأربعاء 12 ديسمبر 2018 في الشارقة الفنان المسرحي السوداني يحيى الحاج عن عمر ناهز الـ 70 عاماً، ويعد يحيى الحاج أحد أعمدة المسرح الإماراتي والعربي، وفي رصيده 40 عاما من العمل على خشبة المسرح قدم خلالها عشرات الأعمال التي ستخلد في وجدان رواده.

وقد نعى “الحاج” رفاقه من عالم الفن، وغرد الفنان الإماراتي دكتور حبيب الغلوم قائلاً: “ننعى ببالغ الحزن والأسى فقيدنا الراحل أستاذنا ومعلمنا يحيى الحاج الذي وافته المنية قبل قليل، اللهم ارحمه واغفر له وتقبله عندك يا أرحم الراحمين”

وعبر الممثل ومقدم البرامج الإماراتي ياسر النيادي عن بالغ حزنه لوفاة يحيى الحاج مغردا على “تويتر”: “المسرحي الكبير.. يحيى الحاج.. في ذمة الله.. رجل أعطى الكثير للمسرح الإماراتي وأبنائه.. منح علمه وفنه ولم يبخل بهما.. تغمدك الله بواسع رحمته”.

وكان الحاج تخرج في المعهد العالي للموسيقى والمسرح بالسودان تخصص تمثيل وإخراج عام 1972، كما حصل على دبلوم في التخصص نفسه من لندن عام 1978. وبدأ “الحاج” نشاطه الفني في الإمارات عام 1980، وأخرج أول مسرحية على أرضها عام 1983 بعنوان “الشيخ والطريق”، واختتم مشواره فيها بمسرحية “انتبه قد يحدث لك هذا” عام 2005، وكلاهما من إنتاج المسرح الحديث في إمارة الشارقة.

 

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
Close Menu