زايد في رحاب الشعر والشعراء   جديد مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية

زايد في رحاب الشعر والشعراء جديد مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية

احتفاءً بعام زايد أصدرت مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية كتاباً جديداً بعنوان «زايد في رحاب الشعر والشعراء»، لمؤلفه الدكتور رسول محمد رسول، وذلك ضمن سلسلة أعلام من الإمارات، وفيه قراءة جماليَّة في قصائد المغفور له الشيخ زايد بن سُلطان آل نهيان، برز، في رحابها، الإنسان والشاعر والقائد الحكيم الذي أعطى للقصيدة الشِّعريَّة الإماراتية وفرتها الوجودية، بل ومعناها وحضورها في الحياة الإنسانيَّة والأدبيَّة في الإمارات.

يتألف الكتاب من 130 صفحة من القطع المتوسط، موزعة على مقدمة وخمسة فصول ومُلحقين، وجاء في بعض العناوين «الوالد في شعر الشيخ سُلطان بن زايد»، حيث تناول المؤلف قصيدة «بعد الرسول وصحبه تأتي لنا»، وهي قصيدة كتبها سمو الشيخ سُلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة، بحق والده الشيخ زايد، كشف فيها المؤلف عن جماليات القصيدة المؤلفة من 12 بيتاً شعرياً.

وعن هذا الكتاب قال الدكتور رسول محمد رسول «جمعت جمالية صنعة الشعر، مع التواصل الإنساني وهو ميزة الشيخ زايد». كما أكد أن قصائد الشيخ زايد تجسد بدقة شخصيته الفريدة بقيمها الرفيعة وإنسانيتها الكبيرة.

وأضاف تناولتُ قصائد مختارة عدة من شعره، وقرأتها وفقاً لمنهجية سيميائية تبحث عن العلامات والقيم الجمالية فيها، وبعض القصائد قرأتها باحثاً فيها عن القيم الإنسانية المقولة شعراً، مثل قيمة التواصل، خصوصاً مع الشعراء، ولذلك جاء عنوان كتابي «زايد في رحاب الشعر والشعراء».

ويأتي هذا الكتاب ضمن السلسلة المميزة التي تصدرها مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية منذ العام 2012 تخليداً لذكرى أولئك الذين تركوا أثرهم في المكان وثقافته، ليبقوا في الذاكرة.

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
Close Menu