بستان العويس

يا غزالاً! أصَارني – شعر ابن زيدون

يا غزالاً! أصَارني موثقاً، في يد المِحنْ إنّني، مُذْ هَجرْتَني، لمْ أذُقْ لذّة الوسنْ ليتَ حظّي إشارة منكَ، أو لحظة عننْ شافِعي، يا مُعذّبي، في

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
بستان العويس

لَهَفي عَلى دَعدٍ وَما حفَلت

لَهَفي عَلى دَعدٍ وَما حفَلت إِلّا بجرِّ تلَهُّفي دَعدُ بَيضاءُ قَد لَبِسَ الأَديمُ أديم الحُسنِ فهو لِجِلدِها جِلدُ وَيَزينُ فَودَيها إِذا حَسَرَت ضافي الغَدائِرِ فاحِمٌ

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
بستان العويس

دمعة مالحة – شعر حسين درويش

على هذه الطرقاتِ المائلةْ تدحرجتْ خطواتُ الجيرانْ مثل نهرٍ حزين يجرُ عشبهُ الداكن خلفَ الجسر تدحرجتْ أصواتُهم قرب المآذن عيونهم حزينةٌ متلاصقةٌ كعربات القطار مناديلهم

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
Close Menu