You are currently viewing رحيل الناقد شاكر عبد الحميد بعد اصابته بفيروس كوفيد 19

رحيل الناقد شاكر عبد الحميد بعد اصابته بفيروس كوفيد 19

رحل يوم الخميس 18 مارس 2021 الناقد الدكتور شاكر عبد الحميد أستاذ علم نفس الإبداع بأكاديمية الفنون، ووزير الثقافة المصري الأسبق ، متأثراً بإصابته بفيروس كورونا، ونعاه الوسط الثقافي المصري وزملاؤه في أكاديمية الفنون، حيث وافته المنية في المستشفى، الذي نقل إليه منذ أسبوع، لتلقي الرعاية المكثفة تحت أجهزة التنفس، بعد تفاقم حالته الصحية.

وفاز عبد الحميد بجوائز عدة منها جائزة الشيخ زايد، وأصدر كتب عدة ما بين مترجم ومؤلف، يصل عددها إلى حوالي 65 كتاباً، منها «العملية الإبداعية في التصوير»، و«السهم والشهاب»، و«دراسات نفسية في التذوق الفني»، و«الأسس النفسية للإبداع الأدبي في القصة القصيرة»، و«الأدب والجنون»، و«الحلم والرمز والأسطورة»، و”التفضيل الجمالى ..دراسة في سيكولوجية التذوق الفني»، و«آليات الإبداع ومعوقاته في العلوم الاجتماعية»، و«الفنون البصرية وعبقرية الإدراك»، و«الخيال من الكهف إلى الواقع الافتراضي»، وغيرها.

والراحل من مواليد العام 1952، بمحافظة أسيوط، وبدأ مشروعه الثقافي من الماجستير التي حازها من كلية الآداب بجامعة القاهرة، وحصل على الدكتوراه، في تخصص دقيق يجمع بين علم النفس والإبداع بكافة فنونه، وشغل منصب عميد المعهد العالي للنقد، ثم نائب رئيس الأكاديمية، وسافر للعمل أستاذاً للدراسات العليا في عدة جامعات خليجية، في عمان والبحرين، وتولى أمانة المجلس الأعلى للثقافة، ثم وزارة الثقافة في 2011.

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •