أصوات قصصية شابة تطل عبر منبر مؤسسة  العويس الثقافية في أمسية “كلمات من الغد”

أصوات قصصية شابة تطل عبر منبر مؤسسة العويس الثقافية في أمسية “كلمات من الغد”

نظمت مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية بالتعاون مع الجامعة الأمريكية في دبي أمسية قصصية افتراضية بعنوان ” كلمات من الغد” يوم الأحد 14 مارس الجاري شارك فيها أعضاء لجنة تحكيم مسابقة “القصة القصيرة” كل من الأستاذ علي عبيد الهاملي مدير مركز الأخبار في مؤسسة دبي للإعلام نائب رئيس مجلس ادارة ندوة الثقافة والعلوم، والدكتور موسى برهومة استاذ الإعلام في كلية محمد بن راشد للإعلام، والأستاذ نادر مكانسي المستشار الاعلامي في الجامعة الأمريكية في دبي.

حيث قرأ الفائزون بمسابقة “القصة القصيرة” التي تنظمها الجامعة الأميركية بدبي قصصهم عبر منصة العويس وسط حضور نوعي لعدد من أعضاء الهيئة التدريسية في الجامعة والمدارس المشاركة في المسابقة. فقد قرأ الطالب عبد الله داوود علي أحمد، قصة ” كسوف شمس “. من مدرسة الأهلية الخيرية في دبي. وقرأت الطالبة ميثاء المري، قصة ” ما سنراه في 50 عاما”. من مدرسة الإتحاد الخاصة في جميرا. وقرأ الطالب علي محمد درويش علي، قصة “الجمعة التي لا تنسى”. من مدرسة دبي الوطنية ـ فرع الطوار.

ثم علق أعضاء لجنة التحكيم على القصص الفائزة منوهين إلى أهمية تناول موضوع الخيال العلمي في الأدب وخاصة (الحياة في الإمارات بعد 50 عاما)، وعرج المحكمون على قيمة اللغة العربية كتابة وتفكيراً بشكل خاص للجيل الجديد الذي يفكر وينتج أدباً بلغة الضاد.

يذكر أن الجامعة الأمريكية في دبي قد نظمت مسابقة ” القصة القصيرة ” لطلبة الثانوية العامة في مدارس الدولة الحكومية والخاصة باللغتين العربية أو الإنجليزية، تمحورت حول كتابة قصة قصيرة من وحي الخيال بعنوان (الحياة في الإمارات بعد 50 عاما). وقد فاز الطالب عبد الله داوود علي أحمد من مدرسة الأهلية الخيرية في دبي بمنحة دراسية لنيله المركز الأول. كما قدمت الجامعة جوائز قيمة تشجيعية للطلبة الذين حققوا مراكز متقدمة وهم: ميثاء المري ـ مدرسة الإتحاد الخاصة ـ جميرا. وعلي محمد درويش علي ـ مدرسة دبي الوطنية ـ فرع الطوار. وريم محمود سعد سليم ـ مدرسة الأهلية الخيرية ـ القادسية الشارقة. ومريم علي ـ مدرسة دبي الوطنية. وسوريا غياثري ـ مدرسة جيمس الإنجليزية.

 

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •