رحيل الفنان الجزائري “أدير” سفير الأغنية الأمازيغية

رحيل الفنان الجزائري “أدير” سفير الأغنية الأمازيغية

توفي مساء يوم السبت 2 مايو 2020 الفنان الجزائري حميد شريت المعروف بـ”إيدير” بمستشفى بيشات كلود بيرنات في العاصمة الفرنسية باريس عن عمر 70 سنة.

وُلد إيدير في الجزائر بقرية أيت لحسين في منطقة القبائل وأسمه الحقيقي حميد شريت عام 1949 في الجزائر وهو فنان قبائلي، ويعد سفير التاريخ والأغنية الأمازيغية في جميع أنحاء العالم. درس علم الجيولوجيا وكان من المفترض أن يلتحق بإحدى المؤسسات النفطية في بلده، إلا أنه حل عام 1973 مكان أحد المغنيين في إذاعة الجزائر لأداء أغنية للأطفال. وبعد ذلك سجّل أغنية يا أبي نوفا (أمازيغية: أفافا ينوفا A Vava Inouva) قبل ذهابه للخدمة العسكرية وقد حققت تلك الأغنية شهرة كبيرة.

وقدم الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون تعازيه إلى عائلة الفنان إيدير، وقال في تغريدة على حسابه في تويتر:” “ببالغ الحزن والأسى تلقيت نبأ وفاة المرحوم حميد شريت المدعو فنيًا إيدير، أيقونة الفن الجزائري وصاحب السمعة العالمية”.