رحيل المعماري العراقي رفعت الجادرجي عن 94 عاماً

رحيل المعماري العراقي رفعت الجادرجي عن 94 عاماً

عن عمر ناهز الـ 94 عاماً توفي يوم الجمعة 10 ابريل 2020 المعماري والتشكيلي العراقي رفعت الجادرجي، في العاصمة البريطانية لندن.

ونعى الرئيس العراقي برهم صالح، الراحل الجادرجي، بقوله “يفقد فن العمارة في العراق والعالم رئته الحديثة التي تنفست حداثةً وجمالاً، لقد مارس الجادرجي العمارة بوصفها وظيفة إنسانية وجمالية، ووهبها كل حياته، عاملاً ومنظّراً، تاركاً الكثير لإرث هذه البلاد علماً ومبانيَ، لروحه الرحمة ولأسرته ومحبيه الصبر”.

ولد الجادرجي في مدينة بغداد، أكمل دراسته في العمارة من جامعة هامرسميث عام 1954. ومن أعمالهِ مبنى الاتحاد العام للصناعات، ومبنى نقابة العمال، ومبنى البدالة الرئيسية في السنك، ومبنى البرلمان العراقي. ولهُ أعمال فنية أخرى فهو المصمم للقاعدة التي علق عليها الفنان جواد سليم نصب الحرية في ساحة التحرير ببغداد كما أنه صمم نصب الجندي المجهول الأول في عقد الستينات من القرن العشرين في ساحة الفردوس. وصمم أيضا العلم العراقي الأزرق المثير للجدل والذي لم يعتمد.

في كتابهما “جدار بين ظلمتين” يروي رفعت الجادرجي وزوجته بلقيس شرارة محنة سجنه لنحو عشرين شهراً في أواخر عهد أحمد حسن البكر. كتب الجادرجي روايته عما عاناه داخل السجن وكتبت بلقيس مراحل الانتظار المرير خارجه.

تأثرت أعمال رفعت المعمارية بحركة الحداثة في العمارة ولكنهُ حاول أيضا أن يضيف إليها نكهة عراقية إسلامية. معظم واجهات المباني التي صممها مغلفة بالطابوق الطيني العراقي وعليها اشكال تجريدية تشبه الشناشيل وغيرها من العناصر التقليدية.

من مؤلفاته: شارع طه وهامر سيمث، الأخيضر والقصر البلوري، جدار بين ضفتين.