بيان مجلس أمناء مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية حول منح جائزة الإنجاز الثقافي والعلمي

بيان مجلس أمناء مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية حول منح جائزة الإنجاز الثقافي والعلمي

بعد أن أطلع مجلس الأمناء على أسماء المرشحين لنيل جائزة سلطان بن علي العويس للإنجاز الثقافي والعلمي، والذين يمثلون عدة تخصصات علمية وفكرية وأدبية، وبعد دراسة وافية لكل شخصية مرشحة وما حققته من إنجاز، فقد قرر مجلس أمناء مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية بجلسته المنعقدة يوم الأربعاء 18/9/2019 منح الجائزة لهذه الدورة للكاتبة والمؤرخة البحرينية الشيخة مي محمد آل خليفة.

وقد اتخذ المجلس قراره هذا بأحقية الشيخة مي محمد أل خليفة لنيل هذه الجائزة، كونها أحد رموز النهضة العلمية والثقافية في مملكة البحرين من خلال جهدها المتواصل في الفضاء الاجتماعي لتعزيز حضور الثقافة في الحياة العامة، ولإخلاصها في قراءة التاريخ وإعادة تقديمه بصورة حضارية مشرفة، ولعملها الدؤوب للتعريف بحضارة أصيلة وراسخة، تمثلت بأعمال متحفية وبيوت ثقافية جسّرت مسافة الصداقة بين الإنسان والثقافة.

وعبر سنوات طويلة قامت الشيخة مي محمد أل خليفة بتطوير قطاع الثقافة من خلال الاستثمار في الثقافة وفتح شراكات ما بين قطاع الثقافة والمؤسّسات المالية والمصرفية، فقد أسست وأدارت مجموعة من المراكز الثقافية والبيوت الفنية منها: مركز الشيخ إبراهيم بن محمد آل خليفة للثقافة والبحوث الذي يضطلع بدور هام في تطوير الوعي الثقافي من خلال منشوراته والندوات والمعارض التي يقيمها دورياً وبيت عبد الله الزائد لتراث البحرين الصحافي وبيت الشعر وغيرها..

ثمة وجه أخر للشيخة مي أل خليفة استطاعت من خلاله إضفاء البريق على تاريخ مملكة البحرين وخاصة الجانب السياسي عبر إصرارها على إنعاش ذاكرة أمتها بمجموعة من الكتب والمؤلفات التي اتسمت بالأصالة والموضوعية مضيئة على مناطق من تاريخ كاد ينسى، ملتزمة في ذلك الحياد العلمي الذي ميّز كل مؤلفاتها ذات القيمة الفكرية والعلمية التي جعلتها مرجعاً للكثير من الدارسين والباحثين ونموذجاً يحتذى به من قبلهم، كما حرصت في كل كتاب من كتبها الاستعانة بالوثيقة المرتبطة بالحقيقة والتي تنعكس على طريقة النظر إلى العالم.

ونظراً لاتساع رؤيتها الثقافية وما أنجزته من مؤلفات قيمة وما حققته في ميدان العمل الثقافي المتنوع وللمسيرة العلمية الرصينة والمنهجية الواضحة فإن مجلس أمناء مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية يرى في الشيخة مي محمد أل خليفة خير من يستحق جائزة الإنجاز الثقافي والعلمي لهذه الدورة ويقرر منحها الجائزة على ما أنجزته من أعمال ولا تزال مستمرةً في عطائها الفكري ونشاطها الثقافي البارز.

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
Close Menu