التقرير النهائي  للجنة التحكيم  لجائزة سلطان بن علي العويس الثقافية  الدورة السادسة عشرة 2018-2019

التقرير النهائي للجنة التحكيم لجائزة سلطان بن علي العويس الثقافية الدورة السادسة عشرة 2018-2019

الخميس   : 12/9/2019

 

عقدت لجنة تحكيم جائزة سلطان بن علي العويس الثقافية، في دورتها السادسة عشرة (2018 -2019 م)، اجتماعاتها في دبي، في الفترة الممتدة من  10  إلى 12 سبتمبر 2019م، برئاسة الأمين العام للمؤسسة عبد الحميد أحمد، وحضور أعضاء الأمانة العامة وعضوية كل من الأساتذة:

·       د. مريم خلفان السويدي
·       د. حسين حمودة
·       د. رشيد يحياوي
·       د. سمر روحي الفيصل  
·       د. شكري المبخوت  
·       د. الصديق عمر
·       د. عبد القادر شرشار
·       د. علي الطراح
·       د. فريدريك معتوق
·       د. فؤاد شهاب  
·       د. ماهر مهدي هلال
·       د. معجب العدواني

وقررت بعد مداولاتها في كل حقل، من حقول الجائزة، ما يلي :

  • أولاً : حقـــل الشعـــــر :

قررت اللجنة منح الجائزة إلى الشاعر: علي جعفر العلاق؛ الذي تميز بتقديم نصوص حافلة بأسئلة إنسانية كبرى وحالات شعرية متنوعة، صاغها في لغة مقتصدة مكثفة، مستلهمًا ذاكرة الطفولة والقرية، وأساطير بلاد الرافدين، وتفاصيل الحياة اليومية، لبناء رؤية عميقة تنضح بمعاني الفقد والانكسار. وقد كان له دور متواصل في تجديد القصيدة العربية، والتنويع في بنيتها وأغراضها، فأضاف طاقات بلاغية وإيقاعية أسهمت في إثراء مخيلتنا الجمعية، وحققت قدرًا عاليًا من الإدهاش الجمالي.

  • ثانياً: حقل القصة والرواية والمسرحية :

قررت اللجنة منح الجائزة إلى الروائية: علوية صبح؛ التي وظفت في رواياتها تفاصيل الحياة اليومية والأحلام والكوابيس لبناء عالم متخيّل، متعدد الرؤى والإيحاءات، ينهض على أساليب سردية متنوعة؛ فجاءت أعمالها محكمة البناء فنيًا، ومنفتحة في الآن نفسه على حكايات تتناسل في ترابط وتماسك. وقد عالجت الروائية، ضمن هذه العوالم، أشكالًا من معاناة الأفراد بهوياتهم القلقة وأجسادهم المقهورة؛ كاشفة عن مسالك ممكنة للتحرر؛ فتميزت رواياتها بجرأة فكرية نادرة، ومقاربة جمالية عميقة.

  • ثالثاً: حقل الدراسات الأدبية والنقد:

قررت اللجنة منح الجائزة إلى الناقد: محمد لطفي اليوسفي؛ لتجربته النقدية المؤثرة، التي حاورت النظريات النقدية العربية والغربية، مستفيدًا من هذه النظريات في تقديم رؤية جديدة إلى المتخيل الأدبي. وقد توقف عند طبيعة الخطاب النقدي الحداثي، وساءل مفاهيمه ومصطلحاته، ودرس تصورات الفلاسفة العرب في الشعر؛ فجمع في بحوثه بين التناول النظري والممارسة التطبيقية من جهة، والتعمق في الرؤى النقدية القديمة، وتحليل قضايا الشعرية المعاصرة من جهة أخرى، مما أثرى الخطاب النقدي العربي الحديث.

  • رابعًا: حقل الدراسات الإنسانية والمستقبلية:

قررت اللجنة منح الجائزة إلى المفكر: حيدر إبراهيم علي؛ الذي يحمل في أعماله همًا مستقبليًا ورؤية بناءة للعالم العربي، وقد أفادت هذه الأعمال التي درس فيها الحركات الاجتماعية العربية، انطلاقاً من التجربة السودانية، الثقافة الإنسانية عامة.

 فقد توصل في مشروعه إلى أن التغيير يبدأ بمراجعة عميقة جريئة، من منظور تاريخي معاصر، لدور التوظيف السياسي للدين في الحياة الاجتماعية؛ فكان لدراساته أثر بارز في فهم حركات الإسلام السياسي في المنطقة العربية ونقدها وتعريتها.

حرر في دبي يوم الخميس الموافق 12 سبتمبر  2019، الموافق 13 محرم 1441 هـ.

أعضــاء لجنـة التحكيــم :

·    د. مريم خلفان السويدي ·    د. حسين حمودة ·    د. رشيد يحياوي
     
·    د. سمر روحي الفيصل ·    د. شكري المبخوت   ·    د. الصديق عمر
     
·    د. عبد القادر شرشار ·    د. علي الطراح ·    د. فريدريك معتوق
     
·     د. فؤاد شهاب ·     د. ماهر مهدي هلال ·        د. معجب العدواني

 

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
Close Menu