ملتقى الشارقة للسرد الـ 16 في الأردن

ملتقى الشارقة للسرد الـ 16 في الأردن

تنطلق الدورة السادسة عشرة من ملتقى الشارقة للسرد في 17 سبتمبر 2019 في العاصمة الأردنية عمّان، والذي تنظمه دائرة الثقافة في الشارقة، وتتواصل الفعاليات على مدى ثلاثة أيام بمشاركة روائيين ونقاد وأكاديميين عرب، واستضافة عدد من أدباء دول المهجر.

عنوان الدورة الجديدة للملتقى «الرواية التفاعلية – الماهية والخصائص»، تشتمل على محاور خمسة يتم طرحها ومناقشتها في جلسات صباحية ومسائية، هي «ماهية الرواية التفاعلية»، و«بنية السرد في الرواية التفاعلية»، و«الرواية التفاعلية: التقنيات والأبعاد الجمالية»، و«الرواية التفاعلية والنقد الرقمي»، فيما يأتي المحور الأخير تحت عنوان «الرواية التفاعلية وأثرها في الرواية التقليدية».

وقال رئيس دائرة الثقافة بالشارقة، عبدالله محمد العويس: «لقد أصبح ملتقى الشارقة للسرد بفضل رؤية صاحب السموّ الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، علامة فارقة يحظى باهتمام الأدباء العرب، وحقق نجاحاً في تناول الإبداع السردي، ضمن مفاهيمه الحديثة، من خلال دراسات وبحوث نقدية متنوعة».

وأضاف أن «النسخة الجديدة من الملتقى ستشهد مشاركة 51 مبدعاً إماراتيين وعرباً وأدباء من دول المهجر، تتم خلاله مناقشة أبرز القضايا المتعلقة بالرواية التفاعلية وفق محاور الملتقى، وأسوة بما سبق ستوثق أنشطة الملتقى من خلال إصدار خاص». وأشار العويس إلى أن الأردن يعدّ البلد الثالث الذي يستضيف الملتقى خارج دولة الإمارات بعد جمهورية مصر في 2017، والمملكة المغربية في 2018، لافتاً إلى أن الدورتين الماضيتين شارك فيهما نقاد ومبدعون من البلاد العربية، وتولت إدارة الدراسات والنشر بدائرة الثقافة توثيق الأبحاث والدراسات لكل ملتقى بإصدار خاص حمل عنوان الملتقى تضمن الأبحاث والدراسات والأوراق العمل التي قدمت فيه.