علّلاني فإنّ بِيضَ الأماني – شعر أبو العلاء المعري

علّلاني فإنّ بِيضَ الأماني – شعر أبو العلاء المعري

علّلاني فإنّ بِيضَ الأماني

فَنِيَتْ والظّلامُ ليسَ بِفاني

إن تَنَاسَيْتُما وِدادَ أُناسٍ

فاجعَلاني مِن بعضِ مَن تَذكُرانِ

رُبّ ليلٍ كأنّه الصّبحُ في الحُسْنِ

وإن كانَ أسْودَ الطّيلَسانِ

قد رَكَضْنا فيه إلى اللّهْوِ لمّا

وَقَفَ النّجْمُ وِقْفَةَ الحَيْرانِ

كمْ أرَدْنا ذاكَ الزّمانَ بمَدْحٍ

فشُغِلْنَا بذَمّ هذا الزّمَانِ

فكأني ما قلْتُ والبدْرُ طِفْلٌ

وشَبابُ الظّلْماءِ في عُنْفُوانِ

أبو العلاء المعري

شاعر عباسي (973 – 1057م)

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
Close Menu