“الفجيرة الثقافية”: المرأة الإماراتية رسّخت مكانتها الفاعلة في المجتمع

“الفجيرة الثقافية”: المرأة الإماراتية رسّخت مكانتها الفاعلة في المجتمع

أشادت جمعية الفجيرة الاجتماعية الثقافية بالدعم الكبير الذي يوليه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، والحكومة الرشيدة بقيادة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، للمرأة الإماراتية.

وقال سعادة خالد الظنحاني رئيس مجلس إدارة الجمعية ـ في تصريح له بمناسبة يوم المرأة الإماراتية الذي يصادف غداً 28 أغسطس ـ : “إن المرأة الإماراتية تحظى باهتمام كبير من قيادة البلاد الرشيدة، ومن مختلف المؤسسات والهيئات الرسمية والشعبية والخاصة، باعتبارها جزءاً أصيلاً من عملية التنمية الشاملة والمستدامة التي تسعى الدولة إلى تحقيقها، في سبيل رفعة إنسان الوطن الذي يشكل الثروة الحقيقية للبلاد والمحور الأساسي الذي تدور حوله عملية البناء والتنمية”.

وأكد الظنحاني على الدور الإيجابي والمميز الذي تقوم به سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة “أم الإمارات”، في دعم المرأة الإماراتية، لتتبوأ مكانة حضارية وعلمية وثقافية وطبية وبرلمانية كبيرة. لافتاً إلى أن المرأة الإماراتية، بفضل هذا الدعم الكبير، رسّخت مكانتها كعضو فاعل ومؤثر في المجتمع الإماراتي، وعملت على تعزيز موقعها على المستوى العربي والدولي، من خلال ما حققته من منجزات كبيرة ومكتسبات عظيمة على مختلف الصُعد السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية.

وأوضح الظنحاني أن ما نشهده اليوم من مناصفة المرأة للرجل في المجلس الوطني الاتحادي، من خلال المشاركة السياسة، والتعبير عن احتياجات المواطن وتطلعاته، دليل كبير على عظم دور المرأة الإماراتية وريادتها في العمل الوطني، مشيداً بالنجاح الباهر الذي حققته المرأة الإماراتية خلال مسيرتها البرلمانية في المجلس الوطني الاتحادي والتي تعد إضافة مهمة للعمل البرلماني العربي والدولي.