افتتاح أول مهرجان دولي للملصق في دبي

افتتاح أول مهرجان دولي للملصق في دبي

افتتح معالي الأستاذ محمد المر مدير مكتبة الشيخ محمد بن راشد، مهرجان الإمارات الدولي الأول للملصق والذي تنظمه ندوة الثقافة والعلوم تزامنا مع عام التسامح وأسبوع التصميم في دبي.

وحضر الافتتاح عبد الغفار حسين وبلال البدور رئيس مجلس الإدارة وعلي عبيد الهاملي نائب الرئيس ود. صلاح القاسم وجمال الخياط ود. حماد بن حماد ومريم ثاني أعضاء مجلس الإدارة ود. رفيعة غباش ود. نجاة مكي ود. محمد يوسف ود. كريمة الشوملي ود. نادية الحساني عميد كلية الفنون والتصميم جامعة الشارقة وجمع غفير من الفنانين والطلبة والمهتمين.

ويضم المعرض 365 ملصقا تتناول موضوع التسامح بكافة أشكاله في إطار ابداعي من 74 دولة، هي الجزائر والأرجنتين وأستراليا والنمسا وأذربيجان والبحرين وبيلاروسيا والبرازيل وبروناي وبلغاريا وكندا وتشيلي والصين وكولومبيا وكوبا وقبرص والتشيك والدنمارك والإكوادور ومصر وإستونيا وفرنسا وألمانيا واليونان والمجر وأيسلندا والهند وإندونيسيا وإيران والعراق واليابان وكوسوفو والكويت ولاوس ولبنان وليختنشتاين وماكاو وماليزيا والمكسيك والمغرب ونيكاراغوا ومقدونيا وعمان وباكستان وفلسطين وبيرو وبولندا والبرتغال ورومانيا وروسيا والمملكة العربية السعودية وصربيا وسلوفاكيا وكوريا الجنوبية وإسبانيا والسويد وسويسرا وسوريا وتايوان وتايلاند وتونس وتركيا وأوكرانيا والإمارات العربية المتحدة والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية  والأوروغواي وأوزبكستان وفنزويلا واليمن وزيمبابوي.

ويعتبر المهرجان إطار ابداعي أطلقته الندوة لتعزيز ثقافة الإبداع والابتكار في دولة الإمارات والشرق الأوسط وشمال أفريقيا ولتعزيز التواصل والتبادل مع الثقافات الأخرى.

ويشارك في المهرجان نخبة من أبرز فناني الملصق على مستوى العالم منهم على سبيل الذكر وليس الحصر اوفه لويش من المانيا واغنيشكا زيميشفسكا من بولندا وليوبا لوكوفا من أمريكيا وساكي مافونديكاوا من زيمبابوي وايفريبيدس زانتيديس من قبرص واروان هارنوكو من إندونيسيا وكريستوفر سكوت من الإكوادور وبيونغ ايل سان من كوريا وعباس يوسف من البحرين وهيلين برانكوفسكا من اوكرانيا ومشاركات واسعة من الصين وبولندا والمجر وقبرص واندونيسيا والإمارات ودول أخرى.

وقال سعادة الأستاذ بلال البدور رئيس مجلس إدارة الندوة إن تنظيم مهرجان الإمارات الدولي للملصق يأتي في إطار برامج الندوة المختلفة لتعزيز وإثراء الواقع الثقافي والابداعي والتواصل مع الثقافات الأخرى.

هذا وقد أشرف على تنظيم المهرجان الدكتورة نجاة مكي والدكتور عرفات النعيم. وتعتبر الدكتورة نجاة مكي ان الملصق رسالة بصرية مضمونها إنساني يعبر من خلالها الفنان عن أفكار ورؤى متعددة استجابة لقضايا معاصرة ووسيلة للتواصل البصري وتبادل الأفكار والمعلومات لتعميق قيم التسامح والحوار وتقبل الأخر فالإمارات جسر للتواصل والتسامح بين جميع شعوب العالم

 

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
Close Menu